أخبار

إسبانيا -المغرب: عاملات الفراولة في الانتظار

لم تتمكن نحو ستة الاف عاملة مغربية من الالتحاق بعملهن في حقول الفراولة في اسبانيا، وذلك على إثر قرار المغرب إغلاق كافة حدوده البرية والبحرية والجوية نهاية الاسبوع الماضي في محاولة للتصدي لزحف جائحة كورونا.
وقد سارع المقاولون الإسبان لتعويض اليد العاملة المغربية بأخرى من اوروبا الشرقية، الا ان اسبانيا قررت هي الاخرى إغلاق حدودها مع كل باقي البلدان الأوروبية مستثنية مواطنيها والمقيمين فيها والعاملين المرخص لهم.
ويعتبر القطاع الفلاحي من القطاعات الأكثر تضررا من قرار الحظر المفروض في اسبانيا.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *