أخبار

إعادة إعمار الاقتصاد الأوروبي في صلب اجتماع بين ميركل وماكرون

 تعقد المستشارة الألمانية، أنغيلا ميركل اجتماعا مع الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون الاثنين المقبل في مدينة ميسيبرغ شمال برلين، لبحث إعادة إعمار الاقتصاد الأوروبي في ظل أزمة جائحة كورونا.

وقالت نائبة المتحدث باسم الحكومة الألمانية، أولريكه ديمر، اليوم الأربعاء في بيان إن هذا اللقاء الذي يأتي قبيل تولي ألمانيا الرئاسة الدورية للاتحاد الأوروبي، سيكون إشارة إلى العلاقات الألمانية-الفرنسية الوثيقة. وأبرزت أنه بالإضافة إلى إعادة الإعمار الاقتصادي لأوروبا، التي قدمت المستشارة الالمانية بشأنه مبادرة مشتركة مع الرئيس الفرنسي في 18 ماي الماضي ، ستتناول المباحثات السياسة الأوروبية وعددا من القضايا الثنائية والدولية. وأعلنت الرئاسة الفرنسية اليوم الاربعاء، أن اللقاء يترجم رغبة البلدين المشتركة في تنسيق وثيق بينهما امتدادا لمبادرة 18 ماي. 

وأشارت الى أن المباحثات ستتناول “الأجندة الأوروبية خصوصا الاتفاق الضروري للموازنة الأوروبية وخطة النهوض. وسيبحثان أيضا أزمة كورونا ورهانات التقلبات المناخية والملفات الكبرى على الساحة الدولية”. وأقر مجلس الوزراء الألماني اليوم البرنامج الذي تعتزم ألمانيا تطبيقه خلال رئاستها لمجلس الاتحاد الأوروبي، والذي يركز على مكافحة جائحة كورونا، التي تضع الاتحاد الأوروبي “أمام تحد مصيري”، و الذي جاء فيه أيضا: “خلال رئاسة ألمانيا لمجلس الاتحاد الأوروبي سنبذل قصارى جهدنا للإيفاء بالمهمة على نحو مشترك ومستهدف للمستقبل ولجعل أوروبا قوية مجددا”.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *