أخبار

الجفاف يدفع المغرب إلى استيراد 27 مليار درهم من الأغذية

ارتفعت الفاتورة الغذائية للمغرب خلال الأشهر الخمسة الأولى من العام الجاري بأزيد من 5 ملايير درهم، حيث كلفت المواد الغذائية التي استوردها المغرب من الخارج خلال هذه الفترة ما يناهز 27 مليار درهم عوض 21.7 مليار درهم المسجلة خلال نفس الفترة من العام الماضي، أي بزيادة فاق معدلها 23.7 في المئة.

وكتبت صحيفة الاتحاد الاشتراكي في عددها الصادر اليوم أن موجة الجفاف، التي تضرب المغرب للعام الثاني على التوالي، تسببت في ارتفاع حاجيات المغرب من الأغذية المستوردة مدفوعة بضعف الإنتاج المحلي. وكشفت بيانات مكتب الصرف برسم شهر ماي 2020، أن واردات القمح وحدها ارتفعت بأزيد من 32.4 في المئة، وكلفت المغرب حوالي 7.8 مليار درهم بزيادة ناهزت ملياري درهم مقارنة بالعام الماضي، بينما كلفت مشتريات الشعير أكثر من 1.5 مليار درهم، أي أكثر من 190 مليون درهم مقارنة مع نفس الفترة من السنة الماضية.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *