أخبار

الرئيس الروسي يدعو إلى منع ” انهيار ” أفغانستان

 

دعا الرئيس الروسي فلاديمير بوتين، اليوم الجمعة، إلى منع ” انهيار” أفغانستان بعد سيطرة حركة (طالبان) عليها، وعدم السماح “للإرهابيين” بمغادرة البلاد ولا سيما عبر الإدعاء أنهم لاجئون. وانتقد بوتين، خلال مؤتمر صحافي مشترك مع المستشارة الألمانية أنغيلا ميركل في موسكو، السياسة الغربية “غير المسؤولة” التي تسعى لـ”فرض قيم خارجية” على الأفغان.

 

وقال الرئيس الروسي “يجب وقف (…) هذه الإرادة في بناء الديموقراطية في دول أخرى وفق نماذج خارجية، بدون الأخذ بالخصوصيات التاريخية أو الوطنية أو الدينية، في تجاهل تام للتقاليد التي تحكم حياة شعوب أخرى”.

 

وشدد على أن طالبان تسيطر على “كل أراضي (أفغانستان) تقريبا”، معتبرا أن هذا “واقع يجب أخذه في الاعتبار لعدم السماح بانهيار الدولة الأفغانية”. من جهة أخرى، أكد بوتين على “أهمية منع تسلل إرهابيين إلى أراضي الدول المجاورة” لأفغانستان “بما في ذلك عبر تقديم أنفسهم على أنهم لاجئون”.

 

وكانت روسيا، وهي من الدول التي لم تعمد إلى إخلاء سفارتها في كابول بعد سيطرة طالبان على البلد، أكدت الثلاثاء الماضي أن الحركة توجه “إشارات إيجابية” على صعيد الحريات وتقاسم السلطة وتتصرف بصورة “حضارية” في العاصمة الأفغانية.

 

وتعتبر موسكو أن الأزمة الأفغانية ناتجة من خروج القوات الأمريكية بشكل “متسرع” لا بل “هروبها” من أفغانستان، وهي تؤيد بدء “حوار وطني (…) بمشاركة جميع القوى السياسية والإتنية والطائفية” في البلد.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *