أخبار

السياحة تبدأ في التعافي من تداعيات جائحة كورونا

يبدو أن القطاع السياحي بدأ يستعيد عافيته من تداعيات جائحة كورونا، حيث سجلت وتيرة انخفاض المداخيل السياحية تراجعا إلى ناقص 42.8 في المئة متم شهر يوليوز 2021، بعد ناقص 62.7 في المئة متم ماي 2021، وناقص 45 في المئة سنة قبل ذلك، حسب ما أفادت به مديرية الدراسات والتوقعات المالية.

وأكدت المديرية، في مذكرتها الخاصة بالظرفية لشهر شتنبر، أن مؤشرات قطاع السياحة انتعشت خلال شهري يونيو ويوليوز، بعد إعادة فتح الحدود الوطنية تدريجيا اعتبارا من 15 يونيو، والإجراءات الخاصة التي وضعت في إطار عملية مرحبا، لكن دون أن تنجح في استعادة المستويات التي كانت عليها قبل الأزمة.

وسجلت عائدات السياحة ارتفاعا بنسبة 90.1 في المئة خلال شهري يونيو ويوليوز 2021، بعد انخفاض بنسبة 77 في المئة سنة قبل ذلك، متضمنة زيادة بنسبة 15.2 في المئة خلال شهر يونيو، و144.2 بالمئة خلال يوليوز 2021.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *