أخبار

الوخز بالإبر .. علاج سحري لعدد من الأمراض العضوية يلقى اقبالا متزايدا عند المغاربة

فاطمة الزهراء بديس

أثبتت الإبر الصينية مؤخرا قدرتها على علاج مجموعة من الامراض، لذا نقدم شرحا مجزئا عن الوخز بالإبر الصينية والكيفية التي تعمل بها.

الوخز بالإبر الصينية تقنية علاجية جد قديمة تستخدم في الطب التكميلي ويعود تاريخها إلى أكثر من 5000 سنة، تعتمد في فكرتها على غرز  إبرة رفيعة جدا بمناطق معينة بالجسم حسب خارطة الإبر الصينية الموزعة على أنحاء الجسم المختلفة لعمل التوازن، وتعود قصة اكتشاف جندي أصيب في الحرب بسهم اخترق جسده جرى سحب السهم والتئم الجرح وشفي ولوحظ أن الرجل شفي بعدها من المرض رغم أن المرض لا يمت لمكان بصلة وبدأ الأطباء بعد ذلك يدونون ملاحظاتهم إلى أن قاموا بوضع خرائط ومسارات لنقاط موزعة في مختلف أنحاء الجسم، والمسارات هي خطوط غير مرئية داخل النسيج الشبكي الداخلي تتألف من 12 مسارا مزدوجا بشكل متوازي.

كان لنا حوار مع نعيمة زياني أخصائية التجميل ومعالجة بالطب الصيني والتنويم المغناطيسي.

في البداية نريد أن نعرف ماذا يعني العلاج بالإبر الصينية؟

هو علاج تقليدي صيني من ضمن العلاج بالطب التكميلي، يعتمد على الوخز بالإبر الصينية يعني ناخد إبر رفيعة شفافة معقمة وتستخدم لمرة واحدة فقط ونوخزها في مسارات معينة بالجسم بدون استخدام أي مواد كيماوية، هذا العلاج يعتمد على يعتمد على الطاقة الموجودة في الجسم تسير من خلال قنوات أو ممرات مرتبطة بمواقع معينة في مختلف أنحاء الجسم، وأساس العلاج الصيني يقوم على أن فقدان الطاقة يؤدي إلى الإصابة بالأمراض والإحساس بالألم، لذلك يلجأ الأشخاص للعلاج بالإبر الصينية الإستعداد توازن الجسم والتخفيف من حدة الألم لمختلف المشاكل الصحية.

ماهي الأمراض التي يمكن أن تعالج بالإبر الصينية ؟

الإبر الصينية يمكن أن نعالج بها 100 مرض غضوي، وتدخل كذلك في التجميل الطبيعي لعلاج جميع مشاكل البشرة، وكذلك الأمراض النفسية كالاكتئاب والتوتر ومشاكل تساقط الشعر والأمراض الجلدية والعضوية وكل ما يتعلق بأي مرض عضوي بالجسم.

ما الحالات التي يمنع فيها استخدام الإبر الصينية؟

هناك حالات يمنع فيها استعمال الإبر الصينية كعلاج منها
جريان في فئة الدم.
الفشل الكلوي.
الحالات التي تستوجب تدخل عمليات جراحية كالقلب والفتق والأورام وغيرها.
لكن الإبر الصينية تعالج مشاكل القلب وتكيسات ووجع الكلي.

ما هي فوائدها؟

فوائدها عديدة، أول شيء هي بديل لمضادات الإكتئاب و مهدئة للألم، تساعد على الاسترخاء لأن بدورها تفرز هرمون « الإندروفين » من المخ، تساعد كذلك على الجهاز المناعي و العصبي والهرموني وتزيد من نسبة «الإندورفينات » والكيماويات المسكنة للألم لذلك نشخصها بالدرجة الأولى لعلاج كل ألم.

ماهي المناطق التي يمكن فيها استعمال الإبر الصينية ؟
يمكن أن نستعملها في مجموعة من الأماكن محددة وهي كالتالي:

-الرأس: لمعالجة مشاكل الفروة وتساقط الشعر.
-بشرة الوجه: لعلاج جميع مشاكل البشرة.
-العمود الفقري: لعلاج  آلام الظهر وأمراض أخرى.
لكن هناك مناطق أو نقط يمنع فيها وخز الإبر بعمق كالظهر والصدر أما بالنسبة للمناطق الأخرى فتوخز على مسارات معينة وعلى مسار طولي في نقط معينة لكل مرض عضوي.

أين توجد نقاط الوخز بالإبر في الجسم ؟

بالنسبة لنقاط الوخز هي موجودة على جسم الإنسان بدرجات متفاوتة العمق، لها علاقة بمسارات الطاقة، وتتميز هذه النقاط بكونها مؤلمة إذا ضغطنا عليها، مقارنة بالمناطق الأخرى من جسم الإنسان، والتي لاتوجد فيها نقاط للوخز، وكل نقط مسؤولة عن مرض عضوي في الجسم مثلا:

-نقاط الأذن: لها علاقة مع مسارات التخسيس ( مرفوقة رياضة وريجيم للحصول على النتيجة المطلوبة )، وعلاج الإدمان، والطنين.
-نقط فوق الحواجب وجوانب الأنف: لها علاقة بالجيوب الأنفية وضعف البصر.
-نقاط جانب السرة: لعلاج العقم ومشاكل الدورة الدموية، والقولون العصبي والغازات.
-نقاط الفخذ: لعلاج الإسهال والإفرازات المهبلية والضعف الجنسي وألم الحيض وتورم القدمين.
-نقاط الكعب: لعلاج المسالك البولية والأعضاء التناسلية والإمساك.
نقاط جوانب العين: لعلاج حساسية العين.

هل للإبر الصينية منافع أخرى ؟

اكتشف مؤخرا أن الإبر الصينية هي بديل لمخدر العمليات الجراحية بالنسبة للمرضى الذين يعانون من حساسية مخدر الجراحة لإجراء العملية بدون ألم.

ماذا يقول الصينيون عن الإبر الصينية؟

يقول انها فكرة فلسفية اليين (yang) و اليانغ (yin)  تعتمد على نقيد الحياة النار و الماء، النهار والليل، الحرارة والبرد، الأبيض والأسود، الخارجي والداخلي، وأن الحالة المرضية تكون لزيادة أحد النقيضين على الآخر وهذه الفكرة تزعم عودة التوازن المفقودة بين النقيضين داخل الجسم ويختفي المرض وأعراضه

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *