أخبار

بعد أن ضربت المكسيك وأمريكا الوسطى .. العاصفة “كريستوبال” تقترب من ساحل الخليج الأمريكي

تواصل العاصفة الاستوائية “كريستوبال” تقدمها نحو ساحل الخليج الأمريكي، بعد أن تسببت في إعصار في فلوريدا، وجلبت أمطارا غزيرة تسببت في فيضانات وانهيارات طينية في المكسيك وأمريكا الوسطى.

وعادت “كريستوبال”، مرة أخرى، إلى جنوب خليج المكسيك، وأصبحت عاصفة استوائية، بعدما ضعفت وتحولت إلى منخفض استوائي أثناء تحركها على اليابسة في ساحل خليج المكسيك.

وقال خبراء الأرصاد الجوية “إن كريستوبال ستصل إلى الأراضي الأمريكية في وقت متأخر اليوم الأحد، لكن ليس من المتوقع أن تتحول إلى إعصار”.

وقد قامت السلطات في ولاية لويزيانا الأمريكية، أمس السبت، بإجلاء السكان من منطقة الساحل وعمال المنصات النفطية البحرية، تحسبا لوصول العاصفة كريستوبال.

وقال المركز الوطني الأمريكي للأعاصير، إنه “من المتوقع أن تشتد العاصفة كريستوبال المصحوبة برياح سرعتها 85 كلم قليلا، قبل أن تضرب ساحل لويزيانا في وقت متأخر من يوم غد الأحد”.

وأضاف أنه “من غير المتوقع أن تتحول العاصفة، التي تأتي في وقت مبكر من الموسم، إلى إعصار، لكن أمطارها الغزيرة يمكن أن تتسبب في حدوث فيضانات”.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *