أخبار

بكاء وغضب من الأحداث .. مسلسل ياقوت وعنبر حديث الجمهور

تفاعل كبير يحققه المسلسل الذي يبث يوميا خلال شهر رمضان “ياقوت وعنبر”، والجمهور مندمج مع أحداثه،  فرغم الإنتقادات التي طالت المسلسل أنه يروج أحيانا لعادات و تقاليد لا تنساب العوائل المغربية إلا أن فئة اخرى تجده واقع فمنحوه لقب “أفضل إنتاج رمضاني”، توحدت فيه جمالية القصة وحنكة الممثلين؛ جودة السيناريو ودقة الإخراج.

في كثير من مشاهد الحزن بـ “ياقوت وعنبر”، تساءل مشاهدوه حول مدى تأثر الممثلين وأدائهم الأدوار وكأنهم طرف حقيقي في الحدث،  خصوصا بعد نشر كواليس تصويره، والتي بدت فيها بطلاته وهن متأثرات بمشهد “الجنازة”.

كما سرقت الممثلة هند بن جبارة الأضواء بأدائها التمثيلي بعدما قررت الإنتحار هروبا من عنف زوجها في المسلسل، المهدي فولان الذي أكد في تدوينة على صفحته انستقرام، أنه ضد طبائع شخصية “فوزي” التي يؤديها في نفس العمل، منتقدا تسلط الرجال واستقواءهم على النساء في الواقع.

وكان فولان قد ظهر في كواليس المسلسل وهو يبكي متأثرا بأحد المشاهد التي أداها.

ووجه المهدي فولان اعتذاره لمعارفه من النساء، وقال: “أود الاعتذار من جميع النساء إذا ما قصرت يوما  في حقهم، أو عاملتهم بطريقة غير لائقة، عن قصد أو عن غير قصد.. أعتذر”.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *