أخبار

بكين تحتج على قرار الولايات المتحدة تعليق رحلات الخطوط الجوية الصينية

 أعلنت وزارة الخارجية الصينية، اليوم الخميس، أن هيئة الطيران المدني الصينية قدمت احتجاجا رسميا إلى وزارة النقل الأمريكية عقب إعلانها تعليق جميع رحلات الخطوط الجوية الصينية من وإلى الولايات المتحدة ابتداء من 16 يونيو الجارى.

وذكر المتحدث باسم الوزارة، تشاو لى جيان، خلال لقاء صحفي، أن إدارة الطيران المدني الصينية على اتصال وثيق مع السلطات المختصة في الولايات المتحدة بشأن ترتيب الرحلات الجوية بين البلدين وتجاوز المشكل.

وأعرب تشاو عن أمله في ألا يخلق الجانب الأمريكي “عقبات” لكلا الطرفين لحل المشكلة.

وكانت وزارة النقل الأمريكية أعلنت، أمس الأربعاء، تعليق رحلات الخطوط الجوية الصينية من وإلى الولايات المتحدة اعتبارا من 16 يونيو، ردا على رفض بكين استئناف شركات الطيران الأمريكية رحلاتها إلى الصين رغم رفع الإغلاق بسبب وباء كوفيد-19.

وأوضحت الوزارة في بيان، أن شركات الطيران الأمريكية طلبت استئناف خدماتها اعتبارا من 1 يونيو، لكن طلبها لم ينل موافقة الحكومة الصينية، معتبرة أن ذلك “يعد انتهاكا لاتفاق النقل الجوي” بين البلدين.

وفي خضم ذلك، أعلنت إدارة الطيران المدني الصينية، في وقت سابق من اليوم، تعديل السياسات الخاصة برحلات الركاب الدولية، لتسمح لشركات الطيران الأجنبية باستئناف رحلاتها إلى الصين على أساس رحلة واحدة في الأسبوع اعتبارا من 8 يونيو الجاري.

وأبرزت أن التعديل يقوم على أساس أن المخاطر المتعلقة بفيروس “كوفيد-19” يمكن السيطرة عليها، لكنها أوضحت أن كل الركاب يجب أن يخضعوا لفحص طبي عند وصولهم إلى الأراضي الصينية.

وأضافت أن أي شركة طيران يمكنها تسيير رحلة ثانية كل أسبوع إذا أثبتت الفحوص عدم إصابة أي من المسافرين على متنها بكوفيد-19 لثلاثة أسابيع متتالية على رحلاتها القادمة من مكان واحد.

وأشارت إلى أنه بالنسبة لشركات الطيران التي سيتم تسجيل 5 حالات إصابة إيجابية بين الركاب القادمين على متن رحلاتها للوجهة التي اختارتها، سيتم تعليق تشغيل هذا الخط لمدة أسبوع، وفي حالة إيجابية 10 ركاب، فإن تشغيل الخط سيتم تعليقه لمدة أربعة أسابيع قبل استنئاف الرحلات.

وتصاعدت في الآونة الأخيرة حدة التوتر بين الصين والولايات المتحدة على جبهات متعددة وخاصة ما يتعلق بوباء فيروس كورونا وهونغ كونغ، عقب تهديد الرئيس الامريكي دونالد ترامب، بإلغاء الامتيازات الخاصة الممنوحة للمدينة ردا على اعتماد قانون جديد للأمن القومي.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *