أخبار

تراجع تصنيف وكالة “فيتش”: أي تأثير على المغرب؟

قبل أيام، خفضت الوكالة الدولية “فيتش” التصنيف السيادي للمغرب من ناقص BBB إلى زائد BB. وبهذا، يفقد البلد فجأة “مرتبته الاستثمارية”.

وكان المسؤولون يخشون مثل هذا السيناريو منذ شهور. ومع ذلك يجمع المراقبون على أن المملكة تمكنت حتى الآن من الحد من التأثير الكبير لوباء كوفيد-19 على توازناتها المالية، حيث مكن التدبير الجيد للمغرب من الاحتفاظ ب”مرتبته الاستثمارية”.

وإذا كان محللو “فيتش” قد أوضحوا أن هذا التراجع في التصنيف جاء بسبب “الانعكاسات الخطيرة لوباء فيروس كورونا على الاقتصاد المغربي، وكذلك على المالية العمومية والخارجية”، فإن المغرب لم يخسر كل شيء، لأنه سيتعين علينا انتظار الأرقام النهائية حول تأثير الوباء على الموارد العمومية والانتعاش الاقتصادي المتوقع للعام المقبل.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *