أخبار

حمضي : فلورونا لا تدعو إلى القلق بل تدعونا لأخذ التلقيح

أكد الطيب حمضي، طبيب باحث في السياسات والنظم الصحية، أن حالة “فلورونا”، التي اكتشفت في إسرائيل تعني الإصابة بمرض کوفید والأنفلونزا الموسمية. وأفاد حمضي بأنه تم تداول أخبار خاطئة عبر منصات التواصل الاجتماعية وبعض وسائل الإعلام الدولية والوطنية، ساهمت في خلق نوع من الخوف والهلع في صفوف المواطنين.

وقال حمضي إن “فلورونا” لسيت جديدة لكن لأول مرة يتم اكتشافها بالدليل العلمي بعد إجراء التحاليل الطبية. ومن أجل تفادي الإصابة بـ “فلورونا” وتسجيل عدد كبير من الإصابات، شدد حمضي على ضرورة تلقيح المواطنين باللقاح ضد كوفيد والأنفلونزا الموسمية واتخاذ جميع الاحتياطات والتدابير الاحترازية.

وأوضح الباحث في النظم الصحية أن “فلورونا” مصطلح نتيجة جمع الباحثين بين كلمة “الفلو”، و”رونا” المأخوذة من كورونا، مؤكدا أنه “ليس مرضا أو فيروسا جديدا أو متحورا جديدا، بل يصاب به الإنسان في وقت واحد بين الإصابة بكوفيد والأنفلونزا الموسمية.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *