أخبار

دراسة : استهلاك الأسر يسجل تراجعا قياسيا بسبب كورونا

تداعيات كورونا على الوضعية الاجتماعية للأسر المغربية ما زالت تلقي بظلالها، فبعد ارتفاع قياسي لمعدل الفقر والبطالة خلال الشهور الماضية، سجل استهلاك الأسر انكماشا کبیرا متأثرا بتراجع المداخيل.

وحسب المندوبية السامية للتخطيط، فإن الطلب الداخلي عرف انكماشا خلال الفصل الثالث من سنة 2020 بناقص 6.6 في المئة عوض ارتفاع نسبته 2.2 في المئة في الفترة نفسها من السنة الماضية، مع مساهمة سلبية بناقص 7.1 نقطة في النمو الاقتصادي.

وأكدت مذكرة حول الوضعية الاقتصادية خلال الفصل الثالث من سنة 2020، أن نفقات الاستهلاك النهائي للأسر سجلت انخفاضا ملموسا في معدل نموها، حيث انتقلت من 1 في المئة خلال الفصل الثالث من سنة 2019 إلى ناقص 10.5 في المئة خلال الفترة ذاتها من هذه السنة.

 

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *