أخبار

غلاف مالي بقيمة 50 مليون درهم لبناء جسر على مستوى بدال تمارة

تم استثمار نحو 50 مليون درهم لإنجاز جسر على مستوى بدال تمارة بالطريق السيار الرباط – الدار البيضاء، بهدف ضمان انسيابية حركة السير بهذا البدال.

وقال وزير التجهيز والنقل واللوجستيك والماء، عبد القادر اعمارة، الذي كان يطلع على تقدم الأشغال على مستوى البدال، “إن هذا المشروع يروم تحقيق انسيابية في حركة السير ما بين تمارة وهرهورة، وتحسين التنقل على الطريق السيار من خلال تمكين مستعمليه من خدمة بأفضل جودة”.

وشدد اعمارة على أهمية هذا المشروع الذي يأتي تنفيذه بالنظر لحجم حركة السير انطلاقا من الطريق السيار الرباط – الدار البيضاء نحو تمارة وهرهورة، معتبرا أن من شأن هذا الورش الذي شرع في إنجازه في شتنبر 2019 على أن ينتهي في متم السنة الجارية، تخفيف الضغط عن هذا الطريق السيار الرابط بين العاصمتين الإدارية والاقتصادية.

ومن جانبه، أشار مدير مشروع التهيئة بشركة الطرق السيارة بالمغرب، محمد كريم الإمام، إلى أن هذا الجسر الذي سينجز على مستوى النقطة الكلمترية 2+400 من الطريق السيار، سيعمل على تيسير التنقل ببدال تمارة لتسهيل الولوج إلى الطريق السيار والتقليص من حركة المرور بين هرهورة وتمارة.

وأوضح أن إنجاز هذه البنية التحتية، يندرج في إطار مشروع شامل يتضمن بناء هذا الجسر على أن يشرع لاحقا في بناء جسر آخر لتحقيق انسيابية في المرور بالمدينة وتحسين الولوج إلى الطريق السيار.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *