أخبار

مؤسسات دولية: تسريع التحول الاقتصادي في المغرب يتطلب مزيدا من الاستثمارات الخاصة

اعتبر تقرير ثلاثي للبنك الإفريقي للتنمية والبنك الأوروبي للاستثمار، والبنك الأوروبي لإعادة الإعمار والتنمية، حول “تنمية القطاع الخاص في المغرب التحديات والفرص في زمن جائحة کوفيد 19″، أن القطاع الخاص بالمغرب يتوفر على المؤهلات تجعل منه محركا للنمو الاقتصادي.

وأكدت المؤسسات الثلاث، في تقرير جديد، أن تنمية القطاع الخاص يمر عبر الاستثمار وأنه من الضروري تسهيل الولوج إلى التمويل للمقاولات الصغيرة، وخاصة تلك التي يقودها الشباب والنساء وتلك الموجودة في المناطق القروية، وأن تطوير المقاولات الصغيرة يمكن أن يساعد على تسريع عملية الإدماج المالي والاجتماعي أيضا لجميع ساكنة المغرب.

وقال مدير البنك الأوروبي لإعادة الإعمار والتنمية في المغرب إن التقرير المشترك مدعم بالكامل خلاصات النموذج التنموي الجديد، مشيرا إلى أن “تسريع تحول الاقتصاد المغربي نحو نموذج مستدام وشامل يتطلب تعبئة متزايدة للاستثمارات الخاصة”.

 

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *