أخبار

محمد الأثير ينتقد تهميشه من طرف وزارة الثقافة .. ويصرح: لست متملقا

وجه الممثل محمد الأثير صرخة استنجاد إلى وزير الثقافة، يشكو فيها تهميشه، بعد سنوات من العطاء في التمثيل، ومشاركته في العديد من المسرحيات إلى جانب أشهر الرواد.

 

ونشر الأثير على حسابه الرسمي على الفايسبوك تدوينة، يسائل فيها الوزارة المعنية عن سبب تهميشه.

 

وكتب: « ما هذا التهميش يا وزارة الثقافة؟ ما هذا الحيف؟ أليس من حق محمد الأثير أن يُكرم وهو الذي بلغ من العمر 70 سنة؟ما هذا التهميش الذي طاله وهو الذي وقف بجانب رواد المسرح المغربي تغمدهم الله بواسع رحمته.. المحجوب الراجي، محمد حسن البصري، حمادي التونسي، مولاي عبدالله العمراني، أبوالصواب، فاطمة بنمزيان، حبيبة المذكوري، أمينة رشيد وغيرهم ».

 

وتابع: « أليس من حقه أن يُكرم وهو الذي عاشر كل الأجيال فوق ركح المسرح ولا زال إلى يومنا هذا؟

أليس من حقه أن يُحتفى به وهو الذي أسعد ويُسعد الجماهير المغربية في كل ربوع المملكة وخارج حدودها؟

لماذا يطاله التهميش في التظاهرات التي تنظمها الوزارة الخاصة بالمسرح؟ أليس من حقه أن يكون حاضراً في المهرجانات وفي اليوم الوطني والعالمي للمسرح؟

أليس من حقه أن يكرم وهو الذي يشارك باستمرار في الأعمال المسرحية، وركح مسرح محمد الخامس شاهد على ذلك؟ وجاليتنا المغربية لن تنسى زيارتنا ابتداءً من سنة 2000 ».

 

واسترسل: « أنا أجيب : لأن الأثير يلتزم الصمت، يبتعد عن الأضواء ويترك أعماله تتحدث عنه.. خلاصة القول، لأن الأثير لا يتملق… أنا بكل تواضع، رائد من رواد المسرح المغربي، أحب من أحب وكره من كره وتاريخي يشهد على ذلك.. إليك السيد وزير الثقافة ».

 

 

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *