أخبار

معالجة 24 مليون متر مكعب سنويا من المياه العادمة

کشف عبد الوافي لفتيت، وزير الداخلية، خلال تقديمه مشروع الميزانية الفرعية لوزارته برسم السنة المالية 2022 أمام لجنة الداخلية والجماعات الترابية والبنيات الأساسية بمجلس المستشارين، عن بعض الإجراءات والتدابير التي اتخذتها الوزارة للتخفيف من آثار الجفاف الذي عرفته بعض التجمعات القروية خلال السنة الجارية.

وقال المسؤول الحكومي إنه “تم إنجاز برنامج استعجالي منذ شهر يونيو 2021 يهدف إلى ضمان تزويد الساكنة بواسطة الشاحنات الصهريجية واقتناء خزانات التخزين البلاستيكية، مضيفا أن هذا البرنامج استهدف حوالي 2.3 مليون نسمة من الساكنة. تابع أن المجهودات المبذولة، في هذا الإطار، مكنت من تعبئة مبلغ 170 مليون درهم إلى غاية شهر شتنبر 2021 لتمويل هذا البرنامج من الميزانية العامة للدولة.

وفي ما يخص التطهير السائل، قال وزير الداخلية إن “المشاريع المنجزة إلى غاية سنة 2020 مكنت من تحسين مؤشرات التطهير السائل على الصعيد الوطني بالرفع من نسبة الربط بشبكة التطهير السائل في المناطق الحضرية إلى 82 في المئة، وتحسين نسبة معالجة المياه العادمة إلى 56 في المئة، بفضل إنجاز 153 محطة معالجة للمياه العادمة، وكذا إعادة استعمال ما يناهز 24 مليون متر مكعب سنويا من المياه العادمة المعالجة”.

 

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *