أخبار

منطقة التخفيف رقم 1 تمثل 60 في المائة من مجموع سكان المغرب

كشفت المندوبية السامية للتخطيط، أن منطقة التخفيف رقم 1، التي توصف بالمنطقة الخضراء ، لتمتعها بتقليص واسع في القيود الصحية التي تهدف إلى مكافحة وباء الفيروس التاجي المستجد، تمثل عمليا من 60 في المائة من سكان المغرب، وتشكل 56 في المائة من الأسر .

وأوضحت المندوبية في العدد 13 من نشرتها Brefs du plan، أن هذه المنطقة تضم مجالا قرويا مهما، ما دام المجال الحضري يشكل بها 49,9 في المائة ، مقابل 83,3 في المائة على مستوى منطقة التخفيف رقم 2 .

وأوضح المصدر ذاته، أن الطابع الحضري القوي لمنطقة التخفيف رقم 2 ، يبرز في كثافتها السكانية، مضيفا أنه مع تواجد 4278 شخص في الكيلومتر المربع ، فإن هذه المنطقة هي أكثر كثافة ، ثلاث مرات ونصف من منطقة التخفيف رقم 1.

وأضافت المندوبية، أن منطقة التخفيف رقم 1 تضم مناطق يوجد بها عدد قليل من الحالات النشيطة ل(كوفيد-19) ، ومدنا ذات حجم صغير في المناطق الداخلية من البلاد ، كما يهيمن عليها الطابع القروي، بينما منطقة التخفيف رقم 2 (البرتقالية)، حيث لا يزال هناك عدد من الحالات النشيطة ، فتتكون من مناطق اقتصادية رئيسية تقع في معظمها بمحور طنجة – الدار البيضاء. 

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *