أخبار

نقابة تعليمية ترد على “تعنيف أساتذة التعاقد” بأسبوع من الاحتجاجات

يتواصل التوتر القطاعي بين النقابات التعليمية ووزارة التربية الوطنية طيلة الأيام الماضية، حيث توعدت الهيئات التربوية بالاستمرار في النفس التصعيدي بفعل “غياب” الحوار الاجتماعي، وهو ما تجسّده النقابة الوطنية للتعليم من خلال ما أسمته بـ”أسبوع الغضب”.

وكشفت النقابة سالفة الذكر، المنضوية تحت لواء الكونفدرالية الديمقراطية للشغل، عن خوض أشكال احتجاجية ميدانية في الفترة الممتدة من 9 إلى 16 أبريل الجاري، تتضمن المشاركة في إضراب وطني يومه العاشر من أبريل، وتنظيم وقفات تصعيدية أمام المديريات الإقليمية لوزارة التربية الوطنية يوم الـ15 من الشهر ذاته، حسَب البلاغ.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *