الألعاب الأولمبية تضغط على البطولة وكأس العرش

رفعت العصبة الوطنية لكرة القدم الاحترافية من برنامج مباريات الدوري الوطني، عبر إدراج ثلاث نزالات في الأسبوع بالنسبة إلى غالبية أندية المسابقة، وذلك أملا منها في إنهاء الموسم الكروي الجاري قبل متم شهر يونيو المقبل، الذي سيشهد بعده انطلاق الألعاب الأولمبية في العاصمة الفرنسية باريس، والتي يشارك فيها المنتخب الوطني الأولمبي في دورتها المقبلة.

وكشف مصدر مطلع لـ»الأخبار» أن الجامعة الملكية المغربية لكرة القدم بتشاور مع العصبة الوطنية لكرة القدم الاحترافية قررتا إنهاء البطولة الوطنية، منتصف شهر يونيو المقبل، لفتح المجال أمام المنتخب الوطني الأولمبي لمباشرة تحضيراته للألعاب الأولمبية، خاصة أن هناك مجموعة من لاعبي المنتخب ينتمون إلى فرق الدوري الوطني، إذ يرغب عصام الشرعي، مدرب المنتخب المغربي الأولمبي، في الاستفادة منهم انطلاقا من شهر يونيو المقبل، للدخول في معسكر إعدادي رفقة المحترفين تحضيرا لأولمبياد باريس.

وأضاف المصدر ذاته أن الجامعة قررت بدء مسابقة كأس العرش، وتحديدا في شهر رمضان المقبل، وذلك عبر دور سدس عشر النهائي، الذي سيكون بخروج المغلوب من مباراة واحدة، وذلك لتسريع وتيرة المنافسات، سواء المتعلقة بالكأس الفضية، أو البطولة الوطنية، إذ تسعى كل من جامعة كرة القدم الوطنية والعصبة الوطنية لكرة القدم الاحترافية إلى إنهاء مسابقة كأس العرش والدوري الوطني، قبل دخول المنتخب الوطني الأولمبي لمعسكره تحضيرا لدورة باريس الأولمبية، إذ وضع الجهازان الوصيان على كرة القدم الوطنية، منتصف شهر يونيو المقبل، موعدا لإنهاء المسابقتين.

ورغم الانتقادات التي وجهها العديد من المدربين واللاعبين أيضا إلى العصبة الاحترافية للضغط عليها بشأن برنامج المباريات، إلا أن العصبة ستواصل السير على هذا النسق، خاصة مع  الدخول في مباريات كأس العرش، وذلك لتسريع وتيرة المنافستين، سيما أنه قبل يونيو المقبل توجد فترة توقف دولي شهر مارس المقبل، ناهيك عن مشاركة كل من الوداد الرياضي والنهضة البركانية على التوالي في مسابقتي دوري أبطال إفريقيا وكأس الكونفدرالية الإفريقية، مع إمكانية تأجيل مباريات الفريقين، في حال استمرارهما لأبعد نقطة في المسابقتين القاريتين، اللتين حدد الاتحاد الإفريقي لكرة القدم، نهاية شهر ماي المقبل، موعدا لإجراء مباراتيهما النهائيتين.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى