مونديال الأندية يربك كأس إفريقيا بالمغرب

أربك إجراء كأس العالم للأندية في كرة القدم بنظامها الجديد الذي سيشهد مشاركة اثنين وثلاثين فريقا من مختلف القارات الخمس، خلال شهري يونيو ويوليوز من السنة المقبلة، (أربك) حسابات الاتحاد الدولي لكرة القدم في إقناع الجامعة الملكية المغربية والاتحاد الإفريقي لكرة القدم بتغيير موعد مسابقة كأس أمم إفريقيا التي سيحتضنها المغرب صيف السنة المقبلة.

وكشف مصدر مطلع لــ«الأخبار» أن الجامعة الملكية المغربية، بدعم من الاتحاد الإفريقي لكرة القدم، أخبرت مسؤولي «الفيفا» بالتواريخ الدولية لـ«الكاف» خلال السنة القادمة، والتي يجب على الاتحاد الدولي احترامها، ومن بينها إجراء كأس أمم إفريقيا في المغرب خلال الصيف، والتي يسعى من خلالها المغرب لاستقبال إفريقيا لاعبين وجماهير، خاصة أن هذه الفترة ستكون عطلة لغالبية أفارقة أوروبا والقاطنين بجنوب الصحراء.

وأضاف مصدر الجريدة أن الاتحاد الدولي لكرة القدم يسعى، هو الآخر، للضغط بنظامه المتحكم عالميا على الملتقيات الكروية، خاصة أن جياني إيفانتينو، رئيس «الفيفا»، أعلن عن إجراء مسابقة كأس العالم للأندية في الولايات المتحدة الأمريكية صيف السنة المقبلة محددا شهري يونيو ويوليوز موعدا لإقامة المسابقة، وهو التاريخ الذي سيجد فيه اللاعبون الأفارقة المنتمون للأندية الممثلة في «الموندياليتو» صعوبة في الالتحاق بمنتخبات بلدانهم، في تضارب للمصالح، خاصة أن القانون الدولي يحتم على الأندية تسريح لاعبيها في الملتقيات الكبرى، من قبيل الكؤوس القارية.

واسترسل مصدر الجريدة أن الاتحاد الدولي لكرة القدم اقترح على الاتحاد الإفريقي تأخير «كان» المغرب إلى شهر أكتوبر المقبل، كحل لإنقاذ المسابقتين من الفشل، وهو الاقتراح الذي مازال في طور المراجعة بحكم دخول المغرب طرفا في الموضوع، ناهيك عن المسابقات الوطنية والقارية لبداية الموسم الكروي، بالإضافة إلى التزامات المغرب في تلك الفترة من السنة.

وختم مصدر الجريدة أن اقتراحا ثانيا تم وضعه بين يدي مسؤولي «الكاف» يتمثل في إجراء مسابقة «الكان» شهر مارس من السنة المقبلة، وهي كلها اقتراحات سيتم وضعها تحت تصرف المغرب، والتي تلزمها موافقة أعلى هيئاته الكروية والقيادية للتأشير على استقبال المسابقة في التاريخ المذكور.

يذكر أن الوداد الرياضي سيمثل المغرب في كأس العالم للأندية التي ستقام بالولايات المتحدة الأمريكية صيف السنة القادمة، بصفته وصيف النسخة الأخيرة لعصبة الأبطال الإفريقية التي حاز لقبها الأهلي المصري.

 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى