أخبار

98 بالمئة من المقاولات الرياضية تضررت بشدة من تداعيات كوفيد 19

كشفت دراسة أنجزتها وكالة “Stadia” بتعاون مع “المدرسة العليا للتدبير الرياضي”، أن أكثر من 98 بالمئة من المقاولات الرياضية عانت بشدة من تداعيات الأزمة الوبائية (كوفيد 19).

وأظهرت نتائج الدراسة أن قطاع الرياضة والصناعات المرتبطة به، لم يسلم من الآثار الكارثية التي لحقت بالنسيج الاقتصادي. وأظهرت هذه الدراسة، التي أجريت على عينة من 50 شركة في المغرب شملها الاستطلاع (قاعات اللياقة البدنية، مصنعو المعدات، الوكالات الرياضية، النوادي، العلامات التجارية المتخصصة وسائل الإعلام الرياضية، الشركات الناشئة، إلخ)، أن النشاط الاقتصادي والتجاري في القطاع انخفض بنسبة 64 بالمئة. وتشير الدراسة إلى أن صناعة الرياضة في المغرب تشكل 1.1 بالمئة من الناتج المحلي الإجمالي وتوظف ما لا يقل عن 240 ألف شخص.

وبسبب تداعيات هذه الأزمة الاقتصادية المباشرة التي تعرض لها المهنيون في القطاع، أجبر ما لا يقل عن 28 مقاولة رياضية على إغلاق أبوابها لأكثر من ستة أشهر، حسب المصدر نفسه.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *